احدث تقنيات العلاجالمشاركات المميزةامراض و علاجات
أخر الأخبار

علاج الكورونا منزليا بطرق عملية الحل الامثل للتعامل مع كوفيد 19

فيروس الكورونا أو ما يعرف بإسم كوفيد 19 المستجد من الفيروسات الشرسة خاصة إن الفيروس كما ذكرنا جديد، تكمن خطورة الفيروس فأنه ما زال حتى وقتنا هذا لا يوجد له أي علاج نهائي أو مصل للوقاية منه, لذلك نحن نبحث عن علاج الكورونا منزليا

فيروس الكورونا أو ما يعرف بإسم كوفيد 19 المستجد من الفيروسات الشرسة خاصة إن الفيروس كما ذكرنا جديد، تكمن خطورة الفيروس فأنه ما زال حتى وقتنا هذا لا يوجد له أي علاج نهائي أو مصل للوقاية منه, لذلك نحن نبحث عن علاج الكورونا منزليا، العلماء من مختلف البلاد تعمل على قدم وساق علي ايجاد مصل ولكن المتوقع أن يتم ظهور المصل في ٱواخر عام 2020، خلال تلك الفترة يجب اتخاذ كافة الإجراءات الوقائية التي تحمينا وتحمي أهالينا، سلالة فيروسات الكورونا تحتوي على عدد كبير من الفيروسات ومن أشهرها ايضا فيروسات السارس التي تم اكتشافها من عدة سنوات ومازال حتى وقتنا هذا ايضا لا يوجد لها مصل ولكن بفضل الله تم السيطرة عليها وتحديد بروتوكول علاجي لها, يجب الاعتراف مجملا بأن أفضل الطرق لمواجهة فيروس كورونا في الوقت الحالي هو اتخاذ اجراءات الوقاية وتحفيز المناعة القوية، في هذا المقال بإذن الله تعالى سوف نتحدث بإستفاضة عن علاج الكورونا منزليا وكيفية الوقاية منه، تابعونا للمزيد من المعلومات الهامة.

من هم أكثر الفئات المرضية عرضه للإصابة بفيروس كورونا المستجد؟

توجد فئات مرضية: هم أكثر عرضة للإصابة بالفيروس من غيرهم من الفئات الأخرى، ولذا يجب على هذه الفئات أن تتعلم كيفية الوقاية الصحيحة وتقوية مناعتها، ومن هنا تأتي أهمية علاج الكورونا منزليا ، فكما نعلم جميعا الوقاية خير من العلاج:

  1. كبار السن من الرجال والنساء من أكثر الفئات المرضية عرضة للإصابة بالفيروس خاصة لمن تجاوز عمرهم 60 عاما وتزيد هذه المشكلة مع وجود تاريخ مرضي مزمن.
  2. أصحاب الأمراض المزمنة على مختلف أعمارهم السنية خاصه مرضى تليف الكبد، الفشل الكلوي، أمراض القلب والأوعية الدموية وعلى رأسهم مرضي السكري، هؤلاء الفئات تعاني من ضعف المناعة، فمن السهل جدا التعرض للفيروس.
  3. المرضى الذين يتناولون أدوية مضادات المناعة مثل: الكورتيزونات في حالة المرضى الذين يعانون من التهابات المفاصل الروماتيزمية الشديدة، كثير من الأمراض المناعية الذاتية أو الأورام والسرطانات الخبيثة، معرضون للإصابة بالفيروس لأنهم لديهم ضعف شديد في المناعة بسبب تناول الأدوية المثبطة للمناعة بهدف للتغلب على الأمراض التي يعانون منها وفيها المناعة تقاوم الجسم وتضر به لىسباب غير معلومة، ولذا هم من اشهر الناس التي يجب أن تعلم جيدا علاج الكورورنا منزليا وتتبع كافة الإجراءات الوقائية.
  4. الحوامل من الفئات الشهيرة ايضا لسهولة التعرض بالفيرويس، نظرا لضعف المناعة في تلك الفترة الحرجة في حياة المرأة، يجب عليها أن تقرأ جيدا عن علاج الكورونا منزليا وكيفية الوقاية منه بشتى الطرق، حماية على صحتها وصحة جنينها.

هل  من الممكن ان يتم علاج الكورونا منزليا؟

اجابة هذا السؤال تعتمد: على شدة حالة المريض، ولكن بصفة عامة يفضل التواجد في أماكن مخصصة للرعايه الصحية مثل مستشفيات العزل، ولكن نتيجة لزيادة الأعداد على مستوى العالم، من الصعب أن تستوعب الوحدات الصحية والمستشفيات المجهزة للعزل العدد الهائل من المرضى، ينصح الكثير من الأطباء و أخصائي الرعاية الطبية بضرورة علاج الكورونا منزليا للمرضى خاصة إذا كانت حالتهم مستقرة مع أخذ كافة التدابير اللازمة لمنع نقل الفيروس بين أفراد العائلة و المتابعة الدورية معهم.

لكن قولا فاصلا كبار السن، أصحاب الأمراض المزمنة، الذين يعانون من ضعف حاد في المناعة والذين يتناولون مثبطات المناعة من الأدوية، لا يتم علاج الكورونا منزليا، فلابد من التواجد في العناية المركزة والرعاية الطبية لمنع حدوث أي مضاعفات مرضية جسيمة تضر بحياتهم.

كيف يتم علاج الكورونا منزليا؟

كيف يتم علاج الكورونا منزليا
كيف يتم علاج الكورونا منزليا

يتواجد الكثير من الحالات التي تعتبر مخالطة لحالات تم بالفعل عمل المسحة الطبية لديهم وكانت ايجابية وتم التوجة إلى الأماكن المختصة من مستشفيات العزل لتلقي العلاج والرعاية المناسبة، هؤلاء المخالطين للمرضي الايجابيين، يتم عزلهم ببروتوكول خاص هو أن يتم عزلهم في المنزل لمدة لا تقل عن 10 إلى 14 يوم، المتابعة الدورية مع المختصين عند وجود أي أعراض، عليهم اتخاذ كافة اجراءات الوقاية كأنه حامل لفيروس الكورونا خوفا من نقل العدوى لأي أحد من أفراد الأسرة، أهم تدابير العزل وعلاج الكورونا منزليا كالأتي:

  • أولا يتم توفير حجرة للعزل خاصة بهذا المخالط مع المرضى كأنه في رعاية صحية، حجره معزولة عن كافة الغرف الموجودة بالمنزل.
  • يجب على الشخص المعزول أن يهتم جيدا بإجراءات الوقاية من ارتداء الكمامات بصفة مستمرة وارتداء الجاونتيات الطبية داخل المنزل.
  • على أهل المنزل أن يتخذوا كافة التدابير الطبية أيضا في التعامل مع الشخص المعزول، كما يجب ويفضل ارتداء الكمامات أثناء التواجد بالمنزل والتعامل مع الشخص المعزول من مسافة بعيدة وتغييرها كل فترة.
  • التعقيم الكامل المتكامل لكافة أرجاء المنزل وخاصة حجرة الشخص المعزول عن طريق الكلور المخفف، ضعه في زجاجة جاهزة للرش، تطهير الأسطح المعدنية والحوائط وغيرها.
  • الحمام في المنزل يجب أن يكون للشخص المعزول حمام خاص به لا يستخدمه ىحد الإ بعد انتهاء الفترة المحددة للعزل، فقد يتم انتقال الفيروس من خلال صنابير المياة أو الحوائط في الحمام وغيرها وهذا في حالة وجود أكثر من حمام بالمنزل، إن لم يكن متوفر ذلك الأمر لابد من التعقيم الكامل المتكامل للحمام بعد خروج ودخول الشخص المعزول.
  • اهتمام الشخص المعزول ومن معه في المنزل بتناول الطعام الصحي الذي يحتوي على نسبة عاليه من المواد الغذائية القيمة والفيتامينات الهامة التي ترفع مناعة الشخص على رأسها الخضروات وخاصة الورقية منها، الفواكة التي تحتوي على كثير من مضادات الأكسدة التي تحمي الجسم من خطر الشوارد الحرة بالاضافة إلى الكثير من الفيتامينات والعناصر الغذائية القيمه المفيدة.
  • المحافظة على هدوء الأعصاب، البعد عن التوتر والقلق، من أكثر المشاكل التي تسبب هبوط حاد في مناعة الشخص.
  • الابتعاد كل البعد عن الأطعمة الجاهزه والمعلبة التي تفتقر إلى العناصر الغذائية والفيتامينات الهامة، التقليل من الزيوت، المقليات والدهون، الاهتمام بتناول الطعام المسلوق من البروتينات النباتية والحيوانية بجانب الكربوهيدرات والفيتامينات.
  • ينصح الأطباء بتناول العديد من الأدوية المنشطة للمناعة التي تحتوي على فيتامينات ومعادن وعناصر غذائية، يتواجد في الصيدلية الكثير من الأدوية التي تحتوي على الفيتامينات الهامة مثل  كبسولات فيتاماكس بلس وغيرها، فهي تحتوي على فيتامينات هامة مثل فيتامينات ألف، ب، فيتامين دال وهاء، تعمل علي تقوية المناعة بجانب عناصر هامة مثل الحديد والكالسيوم والمنجنيز والزنك.

ما هي الأعراض المرضية التي اذا ظهرت على الشخص المعزول في البيت أثناء علاج الكورونا منزليا يجب عليه التواصل مع الجهات المختصة؟

  • اذا ما شعر الشخص المعزول أثناء علاج الكورونا منزليا بأعراض تشبه أعراض البرد والانفلونزا من ارتفاع في درجة الحرارة بدرجة عالية مع الرشح وسيلان الأنف و تكسير الجسم، فقد يكون الأمر مجرد دور انفلونزا عادي أو اشتباه في بداية الإصابة بالفيروس، يجب التاكد من ذلك.
  • في حالة الكحة الجافة الشديدة المستمرة من بداية العزل إلى عدد أيام متواصلة دون ىن تخف حدتها، تزيد بالتدريج مع الأيام خاصة اذا كانت مصحوبة بشعور ضيق حاد في مجرى التنفس و صعوبة التنفس بحرية.
  • أثناء علاج الكورونا منزليا يتم متابعة المريض من قبل الجهات المختصة تليفونيا أو حتى الزيارات المنزلية عن طريق رقم 105 من الأرقام التي تم تحديدها من قبل وزاره الصحة المصرية لمتابعة الأشخاص والتخفيف من حالة الذعر لديهم.

https://www.youtube.com/watch?v=ZLX1bpqFMJo

الوسوم
اظهر المزيد

Esraa Hesham

إسمي إسراء هشام كاتبة ومنشئة محتوى، متخصصة فى شأن الصحة الغذائية و التغذية السليمة نحرص في موقع HEALTHY SOUK على تقديم احدث المعلومات و الاهتمام بكل ما يخص صحتك و صحة عائلتك

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق